البطولة العربية

المريخ يواصل دهس الاندية الجزائرية في العربية

أحمد عبد القادر 


حقق المريخ السودانى انتصار عريض علي حساب مولودية الجزائر بثلاث اهداف دون مقابل في اياب دور ربع النهائي من دورى ابطال العرب”كاس زايد للاندية العربية البطلة” ،ليتاهل بذلك الى نصف نهائي البطولة بعد التعادل ذهابا 0:0 بالجزائر والفوز ايابا 3:0,مباراة الاياب كانت صورة طبق الاصل من الذهاب هجوم دون انياب من المولودية علي دفاعات المريخ

وسط تالق حارس المريخ علي ابو عشرين في التصدى لجميع الكرات التى وصلت اليه سواء كانت تسديدات من خارج ال١٨ او العرضيات القادمة من الظهيرين الايمن والايسر للمولودية ليجد نفسه لها بالمرصد، الي جانب الصخرة التي تحطمت عليها هجمات المولودية صالح النمر مدافع المريخ الصلب خط دفاع مفرده الفائز في جميع الالتحامات المشتركة سواء كانت ارضية او فضائية مهما كانت قوة مهاجمي المولودية دوما يسبق منافسه بخطوة ليحصل علي الكرة هو اولا ويغطي مساحة من حوله دون ان يتجاهل المنطقة الامنة بينه

وبين المدافع الذي بجواره وهو احمد محمد، وفي الوسط يوجد رمضان عجب شقيق الهداف التاريخي فيصل عجب الذي كان بمثابة حلقة الوصل بين خط الدفاع وخط الهجوم، العجب الصغير لا يقف ساكنا منتظر وصول الكرة اليه هذه ليست مدرسته ،الصغير يركض في كل مكان بالملعب مطالبا رفاقه بالتمرير له ان كان بلا رقابة ويملك حرية تحرك مطلقة وايضا ان كان الفريق مضغوط ولايجد منفذ للخروج بالكرة ياتي هو ويبدا الهجمة

ويصنع لها حل بالمراوغة او التمرير خلف خطوط الخصم او الانتظار لحين ظهور احد لاعبيه فريقه ، رمضان كان متفاهم للغاية مع الجناح الظهير احمد بيبو والثنائي القوى جدا في خط الهجوم المهاجم الاسرع عربيا وافريقيا بكر المدينة والهداف الكبير محمد عبد الرحمن الذي اذق شباك الخصوم كاس الهزيمة طوال لقاءات البطولة ،سجل في الدور التمهيدى وامام الجيش السورى وامام اتحاد العاصمة والان امام مولودية الجزائر ،عبد الرحمن سجل٧ اهداف الي الان في البطولة العربية في انتظار المزيد من اهداف في المواجهات القادمة، المدينة

ارهق دفاعات المولودية بفضل سرعلته بالنزول علي الطروف والتحرك المستمر في المنطقة الفارغة بين وسط الملعب وقلبي الدفاع وسحب المدافعين معه ليفسح الطريق امام القادمين من الخلف ليسجلوا الاهداف كما حدث مع عبد الرحمن في الهدفي الاول والثالث، عبد الرحمن مهاجم ولد ليكون ايقونة في كرة القدم العربية لاتستطيع فرض الرقابة الصارمة عليه فهو دايما متحرك تارة يمينا وتارة يسارا وتارة في العمق وتارا يهبط لمساندة في الملعب هو يجيد التمركز دون كرة بوضعية مثالية ويملك سلاح التسديد المتقن مهما كانت مكانته بالملعب سيسدد ويفاجئ حارس المرمي،عبد الرحمن يجيد الضربات الراسية والحصول علي اماكن جيدة في دفاعات الخصوم

ويلعب بقدمه اليمين والايسر بصورة مرضية، المريخ السوداني تاني المتاهلين بعد النجم الساحلي التونسي الي دور نصف نهائي كاس زايد في انتظار طرفي المربع الذهبي الاخرين من اربعة فرق التالية الاتحاد الذي هزم من الهلال بثلاثية نظيفة في الرياض في الذهاب وايضا من المواجهة الاخري الوصل والاهلي السعودي

والتي انتهت مواجهتهما بالتعادل الايجابي بهدفين لهدفين في انتظار اياب الماتشين لتحديد ابطال القرعة القادمة في كاس زايد.

الوسوم

admin

رئيس مجلس ادارة موقع سبورت نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق