الاتحاد المصرى لكرة القدم

الخلافات تضرب “الجبلاية”.. وفضل يلوح بالإستقالة من جديد

كتب: أحمد فتحي

ضربت الأزمات والخلافات أعضاء اللجنة الخماسية “المؤقتة” المُكلفة من قِبل الفيفا بإدارة شؤون الكرة المصرية، في أعقاب القرار المفاجئ بتأجيل لقاء القمة المرتقب بين قطبي الكرة المصرية، وهو القرار الذي أثار الكثير من اللغط لتداعياته السلبية على انتظام المسابقة، واهداره لمبدا تكافؤ الفرص بين فرق الدوري.

وهو القرار الذي أكد أن الأمور ليست على ما يرام بين السادة قاطني “الجبلاية”، ومحاولة البعض منهم الانفراد باتخاذ القرار.

وعلى إثر قرار التأجيل غير المدروس نشبت أزمة ومشادة كبيرة بين “عمرو الجنايني” رئيس اللجنة المؤقتة لاتحاد الكرة، و”محمد فضل” عضو المجلس، الذي أبدى استياءًا من تهميش دور باقي الأعضاء، ليلوح باستقالته من جديد، قبل أن يتدخل بعض الأعضاء لتهدئة الأمور في هذا التوقيت الحرج، ليخرج بعدها “فضل” ببيان رسمي ينفي فيه خبر استقالته الذي انتشر انتشار النار في الهشيم، عبر منصات التواصل الإجتماعي والسوشيال ميديا.

ومازاد الأمر سوءًا هو تسريب “أحمد عبد الله” عضو المجلس، لتفاصيل هذه المشادة، بسبب تأجيل مباراة القمة، والتي كان مقررًا لها يوم السبت المقبل، مما كشف حالة التخبط والانقسام التي تسيطر على المشهد داخل جدران الاتحاد.

ودخل الجنايني في مشادة مع أحمد عبد الله واتهمه بإفشاء أسرار وأخبار المجلس لوسائل الإعلام.

admin

رئيس مجلس ادارة موقع سبورت نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق