أخبار الاهلىاخبار الزمالك

أبناء القطبين .. صراع خارج الخطوط على الافضل

 

تقرير :- محمد عاطف – أحمد خلف

تعتمد الفرق المصرية و خصوصا الفرق الكبيرة مثل الاهلي و الزمالك و الاسماعيلي و غيرهم على أسماء مدربين اجانب و لكن اثبتت التجربة ان المدرب المصري دائما ما يتفوق عليهم و ان الاعتماد على المدربين المصريين يكلل في أغلب الأحيان بالنجاح و نجاح المنتخب المصري مع مدربين مصريين خير دليل حيث أن فترات تألق المنتخب المصري جائت مع أسماء مصرية مثل محمود الجوهري رحمه الله و كذلك المدير الفني الأسبق للمنتخب حسن شحاته.

الأهلى

بعد سيطرة المدربين المنتمين لنادي الزمالك على تدريب اندية الدورى المصرى في التسعينات و بداية الألفية الجديدة مثل حسن شحاتة و فاروق جعفر و الراحل طه بصرى و غيرهم ، بدأ جيل جديد من المدربين ابناء النادى الأهلى يدخل الساحة و بقوة و بدا رويداً رويداً يخطف البساط من المدربين ابناء نادى الزمالك ، النادى الاهلى الذى قدم على مر العصور مدربين كبار أمثال الراحل عبده صالح الوحش و الراحل محمود الجوهرى و الشيخ طه إسماعيل ، بدأ مختار مختار استفاقة مدربى ابناء الأهلى عند توليه قيادة نادى غزل المحلة فى موسم 2002/2003 و بعدها حقق نتائج رائعة مع النادي الصاعد حديثاً وقتها نادى بتروجيت منذ موسم 2004/2005 حتي موسم 2008/2009 .

هناك أيضاً حمادة صدقى الذى كان أحد أفراد الجهاز الفنى لمنتخب مصر فى بطولات أمم أفريقيا 2006، 2008، 2010 و بعدها انتقل “صدقي” ليتولى مسئولية المدرب العام مع شوقى غريب فى نادى سموحة و سريعاً ما اصبح “صدقى” المدير الفني لنادى سموحة بعد انتقال “غريب” لتدريب منتخب مصر ، حقق “صدقى” أكبر أنجازات نادى سموحة بحصوله على المركز الثانى فى الدوري المصرى موسم 2013/2014 بفارق هدف وحيد خلف النادى الأهلى كما استطاع الوصول لنهائى كأس مصر و خسر اللقب أمام نادى الزمالك .

يبرز فى السنوات الاخيرة اسم عماد النحاس كمدير فنى له فكر فنى محترم داخل الملعب و تجارب جيدة مع بعض الأندية مثل اسوان و الشرقية و أخيراً نادى المقاولون العرب الذى استطاع “النحاس” انتشاله من منطقة الخطر و تقديم عروض جيدة و نتائج مميزة صعدت بالفريق خطوات للأمام لينهى مسابقة الموسم الماضى فى المركز الخامس .

يوجد أيضاً ربيع ياسين كأحد أهم المديرين الفنيين في الفترة الأخيرة و خاصة مع منتخبات الناشئين و الشباب ، استطاع “ربيع” أن يحصد بطولة أفريقيا للشباب عام 2013 كما قدم مستويات رائعة فى كأس العالم و غادر البطولة بفارق هدف وحيد فى ترتيب المجموعة .

حسام حسن و الذى يؤكد البعض أنه ابن من ابناء الأهلى رغم المشاكل و الخلافات الكثيرة إلا أنه تربى فى النادى الأهلى لمدة 22 عاماً مع توأمه إبراهيم حسن ، يعد “حسام” من أبرز المديرين الفنيين على الساحة فى الأونة الاخيرة و برز اسمه كمدرب محتمل لمنتخب مصر الأول و ذلك بعد النجاحات العديدة التى حققها خاصة عند توليه قيادة النادى المصرى البورسعيدى ، و أيضاً قيادته من قبل للمنتخب الأردنى الاول و قدم معهم نتائج رائعة و كان قاب قوسين أو ادنى من الصعود إلى مونديال البرازيل 2014 .

أما ابرز اسماء المدربين من ابناء النادى الأهلى فى السنوات الأخيرة هو “حسام البدرى” الذى استطاع قيادة الفريق الاول للنادى الأهلى فى 3 مناسبات ، كما حصد العديد من الألقاب بجانب نجاحاته مع أندية إنبى و المريخ السودانى و الإتحاد الليبى ،  و تم ترشيحه مؤخراً ليكون المدير الفنى للمنتخب المصرى الاول .

الزمالك

كما نرى ان نادي الزمالك اعتمد كثيرا على أبنائه حتى أصبحوا مدربين كبار سواء مع نادي الزمالك او خارجه حيث صدرت القلعة البيضاء نجوم كبار في مجال التدريب مثل حسن شحاته الذي يعتبر من أنجح المدربين في تاريخ مصر نظرا للإنجاز الذي حققه مع منتخب مصر

كما نرى الكابتن حلمي طولان احد اهم المدربين في الدوري المصري و حقق نجاح كبير مع الفرق المصرية التي تولي تدريبها و آخرها نادي الاتحاد السكندري الذي استطاع ان يذهب به بعيدا في البطولة العربية و يصل إلى الأدوار النهائية و احراج قطبي الكرة المصرية الاهلي و الزمالك

فاروق جعفر الذي تولي اكثر من 6 فرق مصرية و لكن يعتبر علامة فارقة مع نادي طلائع الجيش الذي تولي تدريبه في أول ظهور له في الدوري المصري و استمر معه حتى أصبح من الفرق المقلقة في المباريات الكبيرة

و نجد أيضا مدربين كبار في مجال التدريب من أبناء الزمالك مثل الكابتن محمد صلاح و خالد جلال
اما بالنسبة للموسم الجديد سوف نجد 3 مدربين فقط الذين ينتمون للقلعة البيضاء و هم

طارق يحي المدير الفني لنادي الزمالك و هو اسم كبير في مجال التدريب تولي تدريب نادي الزمالك عقب استقالة خالد جلال بعد مباراة القمة و يأتي فقط لمدة أسبوع أو اثنين حتى يتم التعاقد مع مدير فني اجنبي

احمد حسام ميدو المدير الفني الحالي لنادي مصر المقاصة ليأتي مرة أخرى الي مصر بعد تجربة تدريب في السعودية حيث درب نادي الوحدة السعودي و قبلها كان المدير الفني لثلاث أندية مصرية الزمالك و الاسماعيلي و وادي دجلة
دخل احمد حسام مجال التدريب في سن مبكر و اعتمدت عليه أندية كبيرة مثل الزمالك و الاسماعيلي لذلك يتوقع الكثير بأنه سوف يكون مدرب على أعلى مستوى ليس داخل مصر فقط.

أسامة نبيه المدير الفني لنادي اف سي مصر الصاعد مرة أخرى للدوري و تعد هذة اول تجربة تدريبيه للمدير الفني أسامة نبيه في مصر حيث عمل في مجال التدريب مع فييرا في نادي الزمالك و لكن بصفة مدرب و ليس مدير فني و أيضا عمل مع هيكتور كوبر المدير الفني لمنتخب مصر منذ عام 2013 بصفة مدرب أيضا و كانت أول قيادة كمدير فني مع نادي الكوكب السعودي في الموسم الماضي ليأتي الي مصر عن طريق نادي اف سي مصر.

ستستمر المنافسة بين مدربى القطبين على من يكون الافضل ، كما هى مستمرة بين الفريقين داخل الملعب.

admin

رئيس مجلس ادارة موقع سبورت نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق