كأس الامم الافريقية

“أسود الأطلسى” تسعى للإنقضاض على ناميبيا

محمد عاطف

يفتتح المنتخب المغربى مشواره فى النسخة الـ32 من بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019 بمواجهة منتخب ناميبيا فى تمام الرابعه والنصف عصر اليوم الأحد .

سيطرت حاله من الترقب والقلق على الجهاز الفني لمنتخب المغرب والذي يقوده الفرنسى  هيرفي رينارد قبل انطلاق مشوار الفريق في كأس الأمم الأفريقية المقامة حاليا في مصر فى الفترة من 21 يونيو إلى 19 يوليو .

ويخوض “أسود الأطلسى” أولى مبارياته في البطولة أمام ناميبيا ضمن المجموعة الرابعة رفقة منتخبى كوت ديفوار وجنوب أفريقيا.

شارك المنتخب المغربي فى 16 مرة من مسابقات اال”كان” من قبل, وخلال كل هذه المرات فاز في مباراتين فقط في لقاءات الافتتاح.

المثير للجدل أن الأسود انتظروا أكثر من 34 سنة على أول مشاركة لهم لتحقيق أول انتصار سنة 2004 في مباراة افتتاحية بتونس وكانت أمام منتخب نيجيريا.

والانتصار الثاني كان هو الأقوى في سلسلة انتصارات الأسود في ال”كان” سنة 2008 فى غانا أمام ناميبيا المنافس المقبل فى هذه البطولة وكان بخماسية مقابل هدف .

وفي لقاءات الافتتاح تعادل الأسود 10 مرات وخسروا 4.

ناميبيا

يسعى منتخب ناميبيا لتقديم عرض قوى فى مباراة الأفتتاح و تحقيق نتيجة إيجابية تساعده على الحفاظ على فرصه فى التأهل حتى لو كان ضمن أفضل أربع ثوالث في المجموعات الست , و هو ما يطمح إليه واقعياً حسب قوة و إمكانيات كل منتخبات المجموعة .

يمتلك منتخب ناميبيا في سجله التاريخي بكأس أمم إفريقيا مشاركتين سابقتين في 1998 ببوركينا فاسو و2008 في غانا، وودع في كلاهما من الدور الأول من دون تحقيق أي فوزٍ .

طريق الوصول ل”كان” 2019

تأهل منتخب ناميبيا إلى كأس الأمم الإفريقية الحالية بطريقة درامية بعدما حلّ ثانيًا في المجموعة الحادية عشر بثماني نقاط متفوقًا على منتخب موزمبيق بفارق المواجهات المباشرة، وتصدر منتخب غينيا بيساو وقتها المجموعة برصيد تسع نقاط.
ففي المباراة الأخيرة حلّ منتخب ناميبيا ضيفًا على زامبيا، فاقد الأمل في التأهل، لكن الأخير نصر اللعب النظيف ودشن انتصارًا عريضًا على ناميبيا بأربعة أهداف مقابل هدفٍ واحدٍ. وكان التعادل كافيًا لعبور ناميبيا بغض النظر عن نتيجة المباراة الأخرى التي تُجرى في بيساو بين غينيا بيساو وموزمبيق.
لم يكن أمام ناميبيا سوى انتظار هدية من غينيا بيساو بعدم الخسارة أمام موزمبيق، باعتبار أن فارق المواجهات المباشرة بينها وبين غينيا بيساو يصب في مصلحة الأخيرة، خلاف الوضع مع موزمبيق.
وخطف منتخب موزمبيق في الدقائق الأخيرة هدفًا كان كافيًا بتأهله ليصحب معه غينيا بيساو، ولكن في الوقت بدل الضائع عدلت غينيا بيساو النتيجة، ليضمن لهم هذا الهدف التأهل الدرامي لهم.

أبرز اللاعبين

منتخب ناميبيا يعتمد علي عدد من لاعبيه المحليين إضافة للمحترفين في دوريات القارة الافريقية وخاصة الدوري الجنوب افريقي الذي ينشط به أكبر عدد من اللاعبين ، ويضم منتخب المحاربون ثنائي محترف محترفين في أوروبا وهم نيامبي لاعب بلاك بيرن روفرز الإنجليزي في دوري التشامبيون شيب، وستاركي الذي يلعب لفريق كارل زيس بدوري القسم الثالث في ألمانيا.
ويعتبر لاعبي المنتخب الناميبي مجهولين بالنسبة لجمهور الكرة المصرية ما عدا بينسون شيلونجو مهاجم نادي سموحة السابق والاسماعيلي الحالي.

المدير الفني
ريكاردو مانيتي من مواليد 24 أبريل لعام 1975 لاعب كرة قدم ناميبي سابق كان يلعب في مركز خط الوسط، بدأ مشواره الكروي مع فريق Civics FC Windhoek منتصف التسعينيات وكان أصغر لاعب يشارك في الدوري الناميبي وكان يبلغ عمره وقتها 15 عامًا، على الصعيد التدريبي لا يمتلك تاريخ أو إنجازات ولكن بالتأكيد تواجده بين كبار القارة الإفريقية هو الإنجاز الأهم بالنسبة له.

admin

رئيس مجلس ادارة موقع سبورت نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق